إشترك :

الثلاثاء، 7 فبراير، 2012

الشيخ عبد الله أزرق طيبة : الانقاذ صحن دم لانريد ان نغمس فيه ايدينا


عزا الشيخ عبد الله أزرق طيبة منع الأجهزة الأمنية قيام ندوة الحزب الوطني الاتحادي بود مدني مؤخراً لخوفها البائن من الحشد الجماهيري الكبير الذي كان من المتوقع حضوره .
وحيَّا الشيخ أزرق طيبة  قرار محكمة الاستئناف الخاص بحقوق ملاك أراضي مشروع الجزيرة والمناقل والحرقة ونور الدين، ودعا الملاك وتحالف المزارعين لبذل المزيد من النضال والتضحيات.
وأشار إلى ان الهجوم الذي يشنًّه السلفيون حالياً على الطرق والسجادات الصوفية ليس حكراً على السلفيين وحدهم بل يقوم به المؤتمر الوطني والأخوان المسلمين وآخرين فهم يمثلون(بسطاوية واحدة) متحالفة ضد الصوفية.
وحول موقف الوطني الاتحادي من المشاركة في الحكومة قال الشيخ أزرق طيبة:(هذه حكومة عبارة عن صحن دم لا نريد أن نغمس فيه أيادينا).

-------------------
صحف

0 التعليقات:

إرسال تعليق