إشترك :

الخميس، 20 يناير، 2011

بالبمبان والعصي ..الشرطة تهاجم مظاهرة بالخرطوم..أسرة الترابي تعتصم خارج مباني جهاز الأمن

بالبمبان والعصي ..الشرطة تهاجم مظاهرة بالخرطوم..أسرة الترابي تعتصم خارج مباني جهاز الأمنالخرطوم (رويترز) - اشتبكت الشرطة السودانية يوم الاربعاء مع محتجين يطالبون باطلاق سراح الزعيم المعارض حسن الترابي الذي اعتقل بعد ان دعا الي "ثورة شعبية" بسبب زيادات في الاسعار
وهاجمت شرطة مكافحة الشغب حوالي 150 متظاهرا في طريق رئيسي بضاحية الرياض في الخرطوم مستخدمة الغاز المسيل للدموع والهراوات. وشوهدت ثلاث سيارات تقل رجال أمن يحملون بنادق خلف شرطة مكافحة الشغب.

وهتف المحتجون مرددين "الحرية والعدالة".


وجاء القبض على الترابي يوم الثلاثاء في وقت حساس سياسيا لحكومة الرئيس السوداني عمر حسن البشير الذي يوشك أن يفقد السيطرة على جنوب البلاد المنتج للنفط الذي اجرى استفتاء على الاستقلال الاسبوع الماضي.


وألقت الشرطة السودانية هذا الاسبوع القبض ايضا على 10 من اعضاء الحزب الذي يتزعمه الترابي كانوا دعوا الي احتجاجات في الشوارع اذا لم تتراجع الخرطوم عن زيادات في الاسعار وتشكل حكومة ائتلاف وطني تضم المعارضة في شمال السودان.


وخرج المحتجون الي الشوارع يوم الاربعاء بعد ان غادروا ندوة نظمها ائتلاف معارض وضمت ممثلين لجميع الاحزاب الرئيسية طالبوا بالافراج الفوري عن الترابي.


وهددت المعارضة يوم الاحد الماضي بالخروج الي الشوارع اذا لم تعزل الحكومة وزير المالية وتحل البرلمان بسبب قرار زيادة اسعار عدد كبير من السلع.


واشتبكت الشرطة الاسبوع الماضي مع طلاب في اربع مدن كانوا يحتجون على ارتفاع الاسعار بعد ان خفضت الحكومة الدعم للمنتجات البترولية والسكر.


ويعاني السودان عجزا في ميزان المعاملات الجارية وانخفاضا في قيمة العملة وهو ما يرفع التضخم.


ونظمت اسرة الترابي اعتصاما اليوم خارج مقر جهاز المخابرات والامن الوطني مطالبين بالسماح لهم بزيارته.


واودع الترابي السجن عدة مرات منذ قطيعته مع الحزب الحاكم بزعامة البشير في 1999-2000 .


وتخشى الخرطوم منذ وقت طويل نفوذ الترابي مع اعتقادها بان كثيرين من انصاره ما زالوا باقين في مناصب رئيسية بالجيش وقوات الامن

0 التعليقات:

إرسال تعليق